مايكروسوفت تستبعد تجديد مفاوضات الاستحواذ على ياهو

Microsoftشدد ستيف بالمر الرئيس التنفيذي لمؤسسة / مايكروسوفت / الأمريكية عملاق صناعة البرمجيات في العالم على عدم اعتزامه إحياء مفاوضات الاستحواذ على شركة ياهو لخدمات الإنترنت التي انهارت في وقت سابق من العام الجاري. وذكرت صحيفة “سان فرانسيسكو كرونيكل” على موقعها الإلكتروني أن بالمر ترك الباب مفتوحا أمام إبرام الشركتين شراكة تتعلق بمحركي البحث على الإنترنت التابعين لهما، وهي الفكرة التي روج لها في وقت سابق لتعزيز قدرة / مايكروسوفت / على منافسة شركة / جوجل / التي تهيمن على سوق البحث الإلكتروني على الإنترنت.

Steve Ballmer

رئيس شركة مايكروسوفت ستيف بالمر

وقال بالمر على هامش زيارة له إلى مدينة سيدني الأسترالية:

“لقد قدمنا عرضا، ثم قدمنا عرضا آخر، وكان من الواضح أن ياهو لا ترغب في بيع الشركة لنا”.

وأكد بالمر أنهم تجاوزوا تلك المرحلة وأنهم غير مهتمين بالعودة وإعادة دراسة عملية استحواذ. ولكن بالمر قال إنه مازال مهتما بإبرام شراكة في مجال البحث على الإنترنت بين الشركتين، وذلك دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

وتأتي تصريحات بالمر ردا على الدعوة التي وجهها جيري يانج الرئيس التنفيذي لشركة ياهو إلى مايكروسوفت بتقديم عرض جديد للاستحواذ عليها، وذلك في أعقاب انسحاب شركة جوجل من شراكة إعلانية مع ياهو.

وقال يانج على هامش مؤتمر للإنترنت بمدينة سان فرانسيسكو الأمريكية “أعتقد أن أفضل ما يجب على مايكروسوفت فعله هو شراء ياهو”. وأضاف يانج: “بالسعر المناسب ، أيا ما كان هذا السعر ، نحن مستعدون لبيع الشركة.. نحن مستعدون للتفاوض.. كنا نرغب في التفاوض بشأن الصفقة، وشعرنا بأننا لم نكن بعيدين عن التوصل إلى اتفاق، ولكن في النهاية لقد انسحبوا وكانوا واضحين منذ ذلك الوقت بشأن عدم رغبتهم في شراء الشركة”.

وكانت جوجل بررت موقفها بالانسحاب من اتفاقها مع ياهو بأن الاستمرار في تنفيذ الشراكة الإعلانية كان سيعرضها ليس فقط لمخاطر الدخول في معركة قانونية طويلة الأمد، وإنما أيضا للإضرار بعلاقات جوجل مع شركاء موضع احترام. وأضافت جوجل في بيان لها أن هذا لم يكن من مصلحتها أو من مصلحة عملائها على المدى الطويل، ولذا قررت الانسحاب من الاتفاق، مشيرة إلى أنه بعد أربعة أشهر من دراسة جوانب الاتفاق، ومن بينها إجراء مناقشات حول إمكانية إجراء عدد من التعديلات على الاتفاق، كان من الواضح أن الجهات الحكومية وبعض المعلنين مازال لديهم تحفظات بشأن الاتفاقية.

وكانت تقارير إخبارية ذكرت أن شركتي جوجل وياهو قدمتا قائمة من التنازلات بشأن بنود الشراكة الإعلانية بينهما، في محاولة من جانبهما لتجنب إقدام سلطات مكافحة الاحتكار في الولايات المتحدة على وقف العمل بهذه الشراكة. وأوضحت صحيفة “وول ستريت جورنال” في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أن الشركتين قدمتا مراجعاتهما للشراكة الإعلانية بينهما إلى وزارة العدل الأمريكية خلال الأسبوع الجاري.

وكانت الشركتان مستعدتين لخفض حجم عائداتهما من تلك الشراكة، بالإضافة إلى تقليص مدة العمل بها، بالإضافة إلى منح عملاء الإعلان بشركة جوجل الحق في عدم إظهار إعلاناتهم على موقع ياهو الإلكتروني.وكانت الخطة الجديدة بينهما تنص على عدم حصول ياهو على أكثر من 25% من عائدات الإعلانات من جوجل ، بالإضافة إلى انتهاء العمل بتلك الشراكة بعد عامين، بعدما اتفقت الشركتان في السابق على استمرار العمل بهذه الشراكة لثلاثة أعوام بشكل مبدئي ترتفع إلى عشر سنوات في حال قررت ياهو تجديد الاتفاق.

وكانت ياهو قد أعلنت في يونيو الماضي عن توصلها إلى اتفاق مع منافستها جوجل بشأن شراكة لنشر الإعلانات على الإنترنت من شأنه زيادة العائدات السنوية للأولى بنحو 800 مليون دولار.

المصدر: جريدة البشاير© 2008

Advertisements

About mms911

مدمن إنترنت يقضي ساعات طويلة يجوب الإنترنت في قراءة آخر الأخبار لمتابعة اهتماماتي التكنولوجية المفضلة.
هذا المنشور نشر في أهم الأخبار وكلماته الدلالية , . حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s